دبوسي : مشاريعنا الاستثمارية تعزز شراكتنا الاوروبية الألمانية

شدد رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي على ضرورة أن نخلق من الظروف الصعبة فرصا نستطيع من خلالها أن نعزز نقاط قوتنا لكي نكون شركاء حقيقيين، فاعلين ومؤثرين، مؤكدا على أهمية الشراكة التي تجمعنا مع الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي.

كلام الرئيس دبوسي جاء خلال مشاركته في الحفل الختامي لمشروع “تحسين سبل العيش وزيادة الدخل للشباب والنساء في شمال لبنان من خلال الدعم التقني والاداري” الذي تنظمه منظمة GIZ الألمانية تحت رعاية الاتحاد الأوروبي ودولة ألمانيا ضمن برنامج UDP_NL، بالشراكة مع حاضنة الأعمال في غرفة طرابلس BIAT، ووزارة الشؤون الاجتماعية، وبحضور رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق  وذلك في معرض رشيد كرامي الدولي.

وأشار الرئيس دبوسي في كلمته الى أننا نحتفل اليوم بقصص نجاح لبنانية وأوروبية بالتعاون مع  BIAT، وهي الابن المدلل لغرفة التجارة والتي بلغت سن الرشد قبل أوانها ونحن وثقنا بها منذ تأسيسها الى أن أصبحت شريكة لنا في علاقاتنا المحلية والدولية، منوها بالمشروع، ومثنيا على الجهود التي تبذلها منظمة GIZ في إطار التنمية البشرية وتعزيز فرص الوصول الى العيش الكريم للمرأة والشباب، ومشيدا برعاية الاتحاد الأوروبي الشريك الدائم في كل المشاريع الصغيرة التي تعنى بالانسان.

ولفت دبوسي الى أن المجتمع البشري تعرض لظروف صعبة، لكن القوي هو من يخلق من هذه الظروف فرصا ويستغل نقاط القوة لاثبات حضورة وخدمة وطنه ومجتمعه، مؤكدا أن في لبنان العديد من نقاط القوة التي تتمثل في جغرافيته التي تجعله محوريا وشريكا للمجتمع الدولي.

وشكر دبوسي الاتحاد الأوروبي وألمانيا وأصحاب المشاريع وبلدية طرابلس و”بيات” وكل الهيئات والجمعيات المشاركة مؤكدا قدرتنا مجتمعين على الانطاق من نقاط القوة لننتصر على نقاط الضعف، خصوصا بعدما أصبحت تشكل خطورة على الجميع سواء في لبنان أو في المحيط العربي أو في المجتمع الدولي، داعيا الى توفير فرص الاستثمار الاقتصادية والاجتماعية والدولية والأممية لتحقيق التنمية المطلوبة لحماية مجتمعاتنا وأهلنا.

وقال دبوسي: إن طرابلس كانت محورية عبر كل العصور، لكن للأسف تمر اليوم في ظروف صعبة، ولبنان الكبير عمره مئة سنة، وشكل قصص نجاح يحتذى بها قبل أن يرزح تحت وطأة الأزمات المختلفة، وعلينا أن لا نستسلم للظروف الصعبة، وأن نسارع الى خلق دور لشركائنا في المجتمع الدولي على أرض لبنان لاستدراج الاستثمارات الجاذبة التي نستطيع من خلالها التغلب على نقاط ضعفنا.

وأعطى دبوسي مثالا الامارات العربية المتحدة التي سبقت عصرها في زمن قياسي، وأصبحت مثالا يحتذى في كل أنحاء العالم وشكلت قصص نجاح في كل الميادين ما يجعلها في موقع تقدير وإعجاب وإكبار، مشددا على ضرورة الاستفادة من هذه التجربة الرائدة، لتفكيك القنابل الموقوتة الموجودة في وطننا وفي منطقتنا والتي قد تدمر ذاتها ومجتعاتها وأوطانها.

وختم دبوسي: من لبنان، ومن طرابلس الكبرى التي أطلقتها غرفة التجارة من البترون الى أقاصي عكار يدنا ممدودة الى الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي لننتصر على أزماتنا ونتغلب على نقاط الضعف الموجودة لكي نتحول الى شركاء أقوياء.

بعد ذلك، ألقيت كلمات لكل من: رئيسة قسم الاقتصاد والتنمية المحلية في الاتحاد الأوروبي آليسيا سكارسيلا، رئيس GIZ في لبنان توماس موللر، رئيس مجلس إدارة “بيات” في غرفة طرابلس الدكتور فواز حامدي، وشدد المجتمعون على أهمية الشراكات القائمة لتمكين المجتمعات وحمايتها وتوفير سبل العيش وتوفير فرص العمل.

ثم تم عرض فيديو لقصص نجاح عن المشروع.

شاهد أيضاً

أبو حيدر يلتقي دبوسي: الشراكة مع غرفة طرابلس دائمة وتشكل سندا ودعما لوزارة الاقتصاد

إستقبل رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي مدير عام وزارة الاقتصاد …